من نحن

تعتبر حمص من المدن الرئيسية في سوريا بموقعها الاستراتيجي على وادي العاصي الخصب في منتصف القطر بين دمشق وحلب. ولطالما كانت المدينة موطناً للعديد من الحضارات عبر التاريخ، الأمر الذي جعلها من أهم بقاع الاستيطان في سوريا. كانت تعرف قديماً باسم إميسا ويعود تاريخ نشأتها لعام ٢٣٠٠ قبل الميلاد. وتلك العراقة تؤكد وجوب حماية ونقل الإرث الثقافي لهذه المدينة للأجيال القادمة.

يهدف موقع “Homs Sweet Homs” إلى تسليط الضوء على الإرث الثقافي لمدينة حمص من خلال إظهار الجوانب المهددة منه - التاريخ الغني للمدينة وتنوع سكانها – وما الذي فقد خلال الصراع الدائر في سوريا. يعتبر هذا الموقع توثيقاً لجوانب الحياة المتعددة لهذه المدينة: الاجتماعية، الثقافية، الفنون، الموسيقا، الطعام وقيم المدينة.

بالإضافة إلى ذلك، فقد ساعدت النشاطات والتواصل الذي حدث خلال فترة تحضير هذا الموقع على توسيع شبكة المدافعين عن الإرث الثقافي لسوريا والمتخصصون في هذا المجال والمحافظة عليها. 

تأسس أناضولوكولتور كمركز ثقافي غير ربحي عام ٢٠٠٢م عندما اجتمع عدد من الأشخاص العاملين في مجالات الفنون، الثقافة، الأعمال والمجتمع المدني لدعم إنتاج ونشر الثقافة والفنون عبر تركيا وفي الخارج. يستمر المركز في نشاطاته مع الإيمان بأن التبادل الثقافي والفني سيساعد على تطوير فهم مشترك، تعزيز الحوار وتجاوز الفوارق والتحيزات بين المناطق، وأيضاً الإيمان بأنّ الحياة الثقافية الغنية ستثير نقاشات حول مفاهيم مثل المواطنة، الهوية والانتماء.

تتمثل رؤية أناضولوكولتور في تحقيق الحلم بمجتمع قادر على التخلّي عن التعصّب، يتغذّى ويغتني بالاختلافات الموجودة، وحيث لا يتم النظر إلى التنوع الثقافي على أنه مصدر للنزاع بل على أنّه ثروة. يهدف المركز إلى بناء الجسور بين القوميّات، الديانات والمناطق المختلفة من خلال المشاركة الثقافيّة والفنيّة، دعم المبادرات الإقليميّة، التأكيد على التنوع والحقوق الثقافيّة وتعزيز التعاون الإقليمي.

 

منسقة المشروع: نشوة حمدون

مساعد منسق المشروع: مرت هوجا أوغلو